روم رياض الصالحين

عَطَر قٌدٌومكِ المنتدى .. وَ تَزيّنتْ ,,
,, مَسَاحَاته بِأعذَب عِبَارَات الوِد وَ الترحِيبْ ,,
,, وَ مَشَاعِر الأخٌوَة وَ الإخلاص .. كٌفٌوفِنا مَمدٌودَة ,,
,, لِكِفٌوفِـك لِنخضِبَها جَميعاً بَالتَكاتٌف فِي سَبِيـل زَرع بٌذورْ ,,
,, الأخلاقِيـَات الرَاقِيـَة وَلا نَلبـث أن نَجنِي مِنهَـا ,,
,, إن شَاءَ الله ثَمراً صَالحاً .. وَنٌتشَـارِكَ ,,
,, كَالأسرَة الوَاحِدَة لِتثقِيف بَعضِناَ ,,
,, البَعضْ فِي كٌل المَجَالاتْ
فى منتدى
روم رياض الصالحين

روم رياض الصالحين

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
روم رياض الصالحين


المواضيع الأخيرة

» طرائف
تذكرت طفولتى بعد ثمانى وعشرون أمام طفل Icon_minitime1الثلاثاء مارس 27, 2012 1:58 am من طرف طبيبة مسلمة

» فارس حلمك يامسلمة!
تذكرت طفولتى بعد ثمانى وعشرون أمام طفل Icon_minitime1الثلاثاء مارس 27, 2012 12:58 am من طرف طبيبة مسلمة

»  ~~~~ كلمة مضيئة ~~~~
تذكرت طفولتى بعد ثمانى وعشرون أمام طفل Icon_minitime1الإثنين سبتمبر 12, 2011 12:12 am من طرف حنين المدينة

» الدرس الاول من فقة الصيام فى كتاب تيسير العلام شرح عمدة الأحكام
تذكرت طفولتى بعد ثمانى وعشرون أمام طفل Icon_minitime1الخميس يوليو 28, 2011 9:29 am من طرف الشيخ مجدى

» صدقة جارية
تذكرت طفولتى بعد ثمانى وعشرون أمام طفل Icon_minitime1الثلاثاء مايو 31, 2011 4:28 am من طرف الشيخ مجدى

» صور غريبة
تذكرت طفولتى بعد ثمانى وعشرون أمام طفل Icon_minitime1السبت أبريل 16, 2011 9:09 am من طرف الشيخ مجدى

» أزواج للبيع
تذكرت طفولتى بعد ثمانى وعشرون أمام طفل Icon_minitime1السبت أبريل 16, 2011 8:59 am من طرف الشيخ مجدى

» 50 نصيحة تقدر تعمل بكم منها
تذكرت طفولتى بعد ثمانى وعشرون أمام طفل Icon_minitime1السبت أبريل 16, 2011 8:53 am من طرف الشيخ مجدى

» محل الاقامة الجديد
تذكرت طفولتى بعد ثمانى وعشرون أمام طفل Icon_minitime1السبت أبريل 16, 2011 8:50 am من طرف الشيخ مجدى

التبادل الاعلاني


    تذكرت طفولتى بعد ثمانى وعشرون أمام طفل

    الشيخ مجدى
    الشيخ مجدى
    المدير العام
    المدير العام

    عدد المساهمات : 26
    السيره الطيبه : 1
    تاريخ التسجيل : 24/04/2010
    العمر : 47

    تذكرت طفولتى بعد ثمانى وعشرون أمام طفل Empty تذكرت طفولتى بعد ثمانى وعشرون أمام طفل

    مُساهمة  الشيخ مجدى في السبت مايو 22, 2010 6:05 am

    يااااه.. ثمان وعشرون عاماً مضت من عمري دون أن أحس بها، مضت بسرعة البرق..

    ما زلت أذكر حين كنت طفلاً أول يوم ذهبت فيه إلى المدرسة ذهبت إليها لأول
    مرة في حياتي..
    أمسكَ والدي بيدي ودخل بي إلى تلك الغرفة المليئة بالأطفال وقال
    لي: هذا هو صفك يا خالد وهؤلاء زملاؤك العب معهم حتى أعود بعد ساعة. رفضت أن أبقى.. تعلّقت بوالدي، بكيت.. ولكن تقدّم لي أحد الأشخاص وأعطاني قطعة شوكولاته ووعدني بأن يعطيني المزيد إن جلست، وبإغراء الشوكولاتة وافقت.
    جلست معهم ولعبت حتى عاد
    والدي وصحبني معه إلى المنزل وأنا بغاية الشوق لأخبر أمي بما رأيت.

    أصبحت
    أذهب مع أبي يومياً إلى المدرسة، كان دائماً ما يحثني على المذاكرة؛ كان حلمه أن يراني طبيباً أعالج المرضى وأخفف آلام الجرحى.. كان يكرر على مسمعي: متى تصبح طبيباً لتعالج والدك من هذا المرض الذي أنهكه..

    وفي ذلك اليوم تأخر والدي
    عليّ في المدرسة.. ذهبت مع والد أحد أصدقائي وصلت إلى المنزل.. الكثير من السيارات أمام المنزل لابد أن لدينا ضيوفاً على الغداء..

    نزلت بسرعة لأبحث عن والدي،
    دخلت إلى غرفة الضيوف، كما توقعت مليئة بالضيوف، ولكن الكل ينظر إليّ نظرات غريبة وحزينة، سألتهم عن والدي لم يجيبوني.. من الممكن أن يكون بالداخل، اتجهت فوراً إلى المطبخ بحثت عنه لم أجده ذهبت إلى غرفته فتحت الباب شعرت بسرور بالغ حينما وجدته نائماً على سريره..

    ذهبت لأوقظه فالضيوف ينتظرونه في المجلس، قبّلت جبينه
    وهززته بلطف ولكنه لم يستيقظ.. لا بأس سأدعه ينام فلقد كان البارحة متعباً ولم ينم جيداً وسأقدم أنا القهوة للضيوف..

    خرجت من الغرفة وأغلقت الباب واتجهت إلى
    الضيوف قلت لهم: إن والدي يريد أن ينام قليلاً لذلك سأحضر لكم القهوة حتى ينهض بعد قليل، نظروا إليّ بصمت.. لحظات، وإذا برجال يلبسون ملابس بيضاء يدخلون فجأة، يصحبهم خالي إلى داخل المنزل..

    صرخت بخالي: خالي غرفة الضيوف من هذا الاتجاه
    فلماذا تدخل بهم إلى داخل المنزل.. لم يردّ علي..
    وبعد دقائق خرجوا وهم يحملون
    والدي.. أمسكت بخالي وأنا أصرخ به: ماذا تفعل إن والدي لا يحب أن يزعجه أحد إذا نام فأين يذهبون به؟

    أمسكني خالي بقوة وقال: خالد أنت رجل وتفهم جيداً.. صمت
    طويلاً.. نظرت إليه وسألته: ما بك يا خالي هل نسيت ما كنت ستقوله؟ قاطعني قائلاً: خالد والدك قد توفي..
    وماذا يعني ذلك؟؟ وكيف توفي؟؟ هل تقصد بأنه
    سيسافر؟

    خالي: نعم يا خالد والدك سيسافر بعيداً
    ..
    كان دائماً يخبرني بأنه
    سيسافر في يوم ما دون أن يأخذني معه.. ولكنني سأنتظر عودته.
    خالي: ولكنه لن
    يعود.. لن يعود يا خالد.
    لا يا خالي، إن والدي سيعود أنا متأكد من ذلك سيعود
    عندما أصبح طبيباً لأعالجه.


    دكتور خالد.. هنالك استدعاء لك في الغرفة
    125..
    أفقت من ذكرياتي الأليمة على صوت الاستدعاء.. لملمت ذكرياتي واتجهت إلى
    الغرفة المقصودة..
    وفي الممر المظلم وجدت طفلاً صغيراً نظرت إليه وسألته: ماذا
    تفعل يا صغيري هنا؟
    فأجابني بكسل: أنتظر أبي
    .
    وأين والدك؟

    أجاب: تقول أمي
    إنه سافر بعيداً وما زلت أنتظر عودته.

    سقطت دمعة من عيني فأنا أيضاً كنت
    أنتظر عودة والدي الذي لن يعود.

    طبيبة مسلمة
    طبيبة مسلمة
    عضو مميز
    عضو مميز

    عدد المساهمات : 11
    السيره الطيبه : 0
    تاريخ التسجيل : 30/07/2010

    تذكرت طفولتى بعد ثمانى وعشرون أمام طفل Empty رد: تذكرت طفولتى بعد ثمانى وعشرون أمام طفل

    مُساهمة  طبيبة مسلمة في الجمعة يوليو 30, 2010 2:15 pm

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    رحم الله والدكم ياشيخ واسكنه فسيح جنانه وجمعك به مع خير الانبياء والمرسلين
    واسأله أن يرزقكم ذرية صالحة تقر عينكم بها وتزول وحشتكم بجوارهم
    امين،،،

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد يناير 17, 2021 8:08 pm